Recherche

سميرة القادري السوبرانو المغربية تتألق في وارسو

2014/11/16 - 22:51 - فن و ثقافة

تعبيرا عن وطنيتها المغربية وسعيها إلى إيصال رسائل إنسانية تهدف إلى رد الاعتبار للحضارة الإنسانية بالأندلس ، وبدعوة من سفير المغرب ببولونيا بمناسبة تخليد الذكرى 39 لانطلاق المسيرة الخضراء، أحيت السوبرانو المغربية سميرة القادري بمسرح الإذاعة البولونية حفلا غنائيا لتقديم موسيقى "الجاز الأندلسي"،

وهو الحفل الذي حضره رئيس مجلس الشيوخ البولوني السيد بودغان بروسوفيك، ونائبته إليزابيتا راديسفيسكا، بالإضافة إلى ممثلي الهيئات الديبلوماسية المعتمدة في هذا البلد. وعدد كبير من محبي الفن الموسيقي، الذين حضروا للاستمتاع بأداء الفنانة المغربية ذات الصوت الأوبرالي، والحريصة على أدائها الملتزم لنشر الموسيقى الأصيلة كلغة موحدة لشعوب العالم حيث تعتبر الفنانة المغربية سميرة القادري المتميزة بفنها وغنائها باللغات الأوروبية القديمة و استحضار لروح الذاكرة الموسيقية المشتركة بين دول المغرب العربي و بعض الدول الأوروبية و بشكل خاص إسبانيا، البرتغال، تركيا و اليونان....... حيث تألقت في أداء الكانتيغا الإسبانية و مزجها بالموسيقى الأندلسية، إنها الباحثة و الفنانة المغربية سميرة القادري المتخصصة في غنائيات البحر الأبيض المتوسط وذلك نتيجة التفاعل الحضاري العميق بين كل مكونات وأطياف المجتمع الأندلسي.

وقد أعرب السفير المغربي بوارسو، أن إحياء هذا الحفل يعكس التقارب الثقافي ما بين المغرب وبولونيا، وأكد في نفس الوقت أن الفن الذي قدمته الفنانة المغربية، هو بمثابة فسيفساء امتزجت فيها عدة حضارات غربية ومشرقية، اختلط فيها الفن الأصيل بالموسيقى العصرية. وأضاف السفير المغربي بأن المغرب كان دوما ملتقى الثقافات والحضارات، وكان دوما محطة لنشر قيم الحوار والسلام والتسامح.

وخلال هذا الحفل اكتشف الجمهور فن "الجاز الأندلسي" الذي يتمتع بالعديد من المؤثرات الحضارة المغربية المتعددة الأبعاد، كالأمازيغية، والأندلسية، والإيبيرية ، والمتوسطية... وقد تم ابتكاره من طرف الفنانين المبدعين يونس الفخار ونبيل أقبيب.

وتم اختتام هذا الحفل بأداء أغنية لأطفال وارسو إحياء لذكرى مقاومة العاصمة البولونية للاحتلال النازي.

Assdae.com

Assdae.com - 2018