Recherche

صدق أو لا تصدق : محمد واحمد أكثر الأسماء شيوعا بإسرائيل

2014/09/29 - 16:30 - أصداء العالم

قالت وسائل إعلام إن مؤسسة السكان والهجرة في إسرائيل، عمدت إلى إخفاء حقيقة أكثر الأسماء شعبية في إسرائيل، ويتعلق الأمر بإسم “محمد” و”أحمد”.

صحيفة “هاريتس” الإسرائيلية، أشارت إلى أن أكثر ما يشد الانتباه في تقرير المؤسسة المذكورة، هي لائحة أسماء المواليد الجدد الأكثر تداولا برسم السنة العبرية المنتهية، كما قدمت معطيات رقمية أخرى، من بينها التعداد الإجمالي للإسرائيليين والذي بلغ بحسب نفس المصدر حوالي 9 ملايين نسمة.

وردا على مقال “هآرتس”، نفت مؤسسة السكان والهجرة الإسرائيلية الاتهامات بإخفاء أسماء من اللائحة الرسمية.

إلا أن انتقادات كبيرة توجه لمؤسسة السكان والهجرة في إسرائيل، ليس فقط بسب عدم دقة معطياتها، بل أيضا بسبب تعمدها إخفاء معطيات واضحة، من بينها كون إسم “محمد” و”أحمد” الأكثر شيوعا بين المواليد الجدد، إلا أن المؤسسة المذكورة والدولة العبرية على العموم، لا تتوانى في تعمد وصف المواليد الجدد الذين يحملون أسماء عربية أو ينحدرون من عائلات عربية، بكونهم يهددون مستقبل الدولة العبرية، وهو ما يدفعها إلى إخفاء حقائق واقعة داخل المجتمع اليهودي في إسرائيل، من بينها تنامي إطلاق الإسمين المذكورين على المواليد الجدد.

وتدعي مؤسسة السكان والهجرة في إسرائيل، أن أسماء الذكور الأكثر شيوعاً هذا العام هي يوسف ودانيال وأوري وإيتاي وعمر وآدم وناعوم وأرييل وإيتان وديفيد.

ووفق الإحصائيات الرسمية، ولد في إسرائيل هذا العام أكثر من 176,230 طفل من بينهم 90,646 ذكور و 85,584 من الإناث.

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018