Recherche

هكذا وصل والد منير الحدادي الذي يساوي 35 مليون أورو "حارك" لإسبانيا عبر "باطيرا"

2014/09/03 - 18:18 - رياضة

نشرت صحيفة إلموندو الإسبانية، يوم الاحد الماضي، حوارا مع محمد الحدادي، والد منير الحدادي لاعب برشلونة الإسباني، تحدث فيه عن الكيفية التي وصل بها إلى إسبانيا كمهاجر سري، وكذا علاقته بابنه منير.

محمد الحدادي أربركي، من مواليد 1 يونيو 1966 بمدينة الفنيدق، قال في حواره إنه قامر بحياته وجاء راكبا على متن "باطيرا" نقلته من الفنيدق إلى إسبانيا عندما كان في عمر ابنه الآن أي 18 سنة، مرفوقا بعشرين شخصا آخرين، بحثا عن مستقبل لعائلته التي تركها في المغرب.

يتذكر المغربي محمد الحدادي أربركي ببساطة كل لحظة قضاها بهذا البلد، فهو رجل صعب لكنه صادق كثير الكلام يحكي عن حقائق مثيرة عاشها بنفس القوة التي جعلته يقطع يده في مطبخ أحد المطاعم، لكنه وضع منديلا على يده الملطخة بالدم على أمل وقف النزيف الذي لم يتوقف.

يستمر محمد في العيش في نفس شقته، بدون توقف عن العمل وبنفس التقشف أيضا، لكنه يراقب عن بعد تألق ابنه منير أحد المواهب الجديدة بمدرسة لاماسيا والذي بلغت قيمته في سوق اللاعبين 35 مليون أورو.

اشتغل في كل شيء عند مجيئه إلى إسبانيا، لم يكن سهلا إيجاد عمل قار لأن الحدادي الاب لم يكن يتوفر على أوراق الإقامة، فعمل بائعا متجولا في الشارع و في الأسواق "بعيدا عن أعين الشرطة خوفا من الطرد".عاش في البداية بمدينة بيلباو لمدة أربع سنوات، واشتغل بائعا للمجوهرات وهناك تعرف على الطبخ الباسكي الذي يعد نقطة حاسمة في تطوره المهني، قبل الانتقال إلى بلدة بواديا بمدريد حيث بدأ العمل في مصنع للحم الخنزير، الذي يقوم بإنتاج جميع الأنواع من لحم وجبن، وبعدها "حصل على أوراق الإقامة".

ومع مرور الوقت جلب محمد الحدادي أبناءه السبعة للعيش باسبانيا، اليوم ابنه منير سيكمل 19 سنة ويتقاضى 150 ألف يورو سنويا و24 ألف يورو عن كل مباراة رسمية مع الفريق الأول لإفس برشلونة، كمبارتي إلتشي وفيلا ريال عن دوري الليغا الإسباني لكرة القدم، فهو يتقاضى حاليا عن 90 دقيقة من اللعب أكثر ما يحصل عليه والده في عمله لمدة عام كامل حيث يتقاضى الأب 23800 يورو سنويا، مع العلم أن ابنه منير لم يمدد عقده لحد الساعة، ومن المنتظر أن يوقع قريبا مع فريقه إفس برشلونة عقدا جديد للرفع من شرطه الجزائي الذي يبلغ حاليا 12 مليون أورو، وهو الأقل مقارنة بأندية أخرى ليصبح 35 مليون أورو.

إنها حكاية جيلين مختلفين، وحياة لشخصين مغايرين كلاهما له حلمه الخاص، أحدهما يبحث عن تأمين المستقبل لعائلته والآخر خليفته بفريق إفس برشلونة الساعي إلى المجد عبر تسجيل الأهداف.

Assdae.com

Assdae.com - 2018