Recherche

هل سيخضع المغرب لضغوطات إسبانيا لمنعه من تزويد مواد البناء لجبل طارق؟

2014/04/23 - 11:50 - سياسة

تضغط إسبانيا على المغرب لدفعه إلى التوقف عن تزويد حكومة جبل طارق بمواد البناء، وذلك لعرقلة عملية البناء الواسعة التي تقوم بها سلطات هذه الصخرة التابعة للسيادة البريطانية.

وترى إسبانيا، حسب مصدر مطلع، ان الوضع القانوني لجبل طارق كأرض مستعمرة لا يسمح بالتوسع في البناء. يذكر ان إسبانيا طلبت من كل شركاتها عدم تزويد سلطات جبل طارق بمواد البناء، كما حاولت، في العديد من المرات، فرض ذلك على المغرب، إلا انه ظل يمد جبل طارق بكل مواد البناء نظرا إلى قربه الجغرافي.

وامام هذا الحصار الإسباني، لجات حكومة جبل طارق إلى الاعتماد على مواد بناء مغربية وبرتغالية. ويبقى السؤوال، تضيف أخبار اليوم، هل ستخضع الدولة المغربية للضغوطات الإسبانية وتحظر فعليا وصول مواد البناء من أراضيها إلى جبل طارق؟

Assdae.com

Assdae.com - 2018