Recherche

جوبي: مشروع القرار الذي قدمه المغرب لمجلس الأمن أمل لحل الأزمة السورية

2012/02/02 - 9:00 - سياسة

أكد وزير الشؤون الخارجية الفرنسية السيد آلان جوبي, الأربعاء 1 فبراير, أن “بارقة أمل لاحت في الأفق” قد تفضي إلى المصادقة على القرار الذي قدمه المغرب إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة, وذلك بسبب موقف روسيا “الأقل سلبية”.

وقال جوبي, أمام البرلمان الفرنسي, “سنعمل جاهدين في الأيام المقبلة من أجل التوصل إلى قرار يسمح بعد ذلك لجامعة الدول العربية بالمشاركة الكاملة في البحث عن هذا الحل. هناك بارقة أمل لاحت في الأفق”.

واعتبر رئيس الدبلوماسية الفرنسية, الذي انتقل في الثلاثاء الماضي إلى نيويورك لدعم هذا القرار المرتكز على خطة جامعة الدول العربية للخروج من الأزمة في سورية, أن الحملة القمعية خلفت إلى حدود الآن 6 آلاف قتيل من بينهم 384 طفلا تمت تصفيتهم على يد النظام, وذلك حسب منظمة اليونيسيف, و15 ألف سجين, و15 ألف لاجئ”.

وبخصوص التقدم الذي تم إحرازه على مستوى هذا القرار الأممي, أوضح جوبي أن الوضع “كان للأسف حتى الآن متوقفا في مجلس الأمن بسبب تهديد روسيا باستخدام حق النقض والعداء الذي أبدته ما يسمى بلدان بريكس” (البرازيل والصين وروسيا وجنوب افريقيا والهند).

وسجل جوبي, دون أن يبدي “تفاؤلا مفرطا”, أنه “للمرة الأولى, كان موقف روسيا وبلدان بريكس أقل سلبية”.

المصدر: وكالة المغرب العربي للأنباء بتصرف

Assdae.com

Assdae.com - 2018