Recherche

أكثر من 3 آلاف مهاجر عادوا إلى الفقيه بنصالح بسبب الأزمة في أوروبا

2012/02/02 - 21:37 - الإسلام

بلغ عدد العائدين إلى مدينة الفقيه بن صالح من إيطاليا وإسبانيا على إثر تضررهم من الأزمة الاقتصادية فيهما أزيد من 3 آلاف مهاجر، حسب يومية "التجديد"

وأكدت النائبة البرلمانية نزهة الوفي، أنه مند بدية الأزمة الأوروبية وخاصة في اسبانيا وإيطاليا عاد العديد من المغاربة إلى بلدهم الأصل موضحة أن وتيرة رجوعهم ارتفعت خصوصا في الشهور الستة الأخيرة.

وأكدت الوافي، التي عقدت لقاء مع هؤلاء العائدين بالفقيه بنصالح، أن حاملي الشواهد من هؤلاء العائدين التحقوا بالمعطلين، وأنهم انضموا إلى الاعتصام المفتوح الذي نظمه هؤلاء مند أيام.

وأوضحت الوافي أن غير الحاملين للشواهد من العائدين من المهجر فتحوا حوارا مع السلطات المحلية الممثلة في عامل عمالة الفقيه بنصالح، و نقلت عن هؤلاء أنهم اقترحوا على السلطات تمكينهم من أراضي الجموع على أساس أنهم يمتلكون خبرة في الفلاحة وبإمكانهم استثمار تلك الخبرات فيها.

وأكدت الوافي أنها فاتحت كلا من عامل العمالة ووالي الجهة، على هامش المؤتمر الدولي الثامن حول الهجرة الذي عقد مؤخرا بنفس المدينة، وأكدت أن عامل الإقليم رحب بالفكرة وأبدى استعداده لتفعيلها.

وكشفت الوافي في تصريح ليومية "التجديد" عن جوانب المعاناة التي استخلصتها من اللقاء بهؤلاء العائدين، وقالت إنهم يعانون من أوضاع اجتماعية صعبة بالإضافة إلى الإشكالات المرتبطة بإعادة إدماج الأطفال في المدارس التعليمية بالمدينة، وحسب الوافي يطالب هؤلاء العائدون الحكومة بمساعدتهم لإيجاد حل لأزمتهم خصوصا وأنهم كانوا يساهمون منذ السبعينات في التكفل بأكثر من 40 بالمائة من الأسر القاطنة بهذه المدينة وضواحيها.

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018