Recherche

العثماني: ينبغي "ممارسة كل الضغوط الممكنة" على النظام السوري لوقف العنف

2012/02/08 - 8:00 - سياسة

اعتبر وزير الخارجية سعد الدين العثماني، الثلاثاء 7 فبراير، في لشبونة انه ينبغي "ممارسة كل الضغوط الممكنة" على النظام السوري لوقف اعمال العنف لكنه استثنى من ذلك "التدخل العسكري".

وقال العثماني في مؤتمر صحافي مع نظيره البرتغالي باولو بورتاس "ينبغي ممارسة كل الضغوط الممكنة لوقف اعمال العنف" في سوريا.

واضاف الوزير الذي يقوم بزيارة رسمية ليومين الى البرتغال بدأت الاثنين "علينا التوصل الى حل سياسي لكن من دون تدخل عسكري".

واستخدمت الصين وروسيا حق النقض السبت لمنع صدور قرار في مجلس الامن قدمه الغرب والعرب يدين العنف في سوريا، ما اثار غضب عدد من الدول العربية واستياء الغربيين.

وقال العثماني "على الصين وروسيا الضغط على سوريا" موضحا ان بلاده "مستعدة لاتخاذ مبادرات في الامم المتحدة نظرا الى انها البلد العربي الوحيد (العضو) في مجلس الامن الدولي" ولكن "في اطار الجامعة العربية" فقط.

وعلقت الجامعة العربية في الاسبوع الفائت مهمة مراقبيها في سوريا منددة بتصاعد العنف الذي اسفر بحسب منظمات حقوقية عن مقتل اكثر من 6000 شخص منذ انطلاق الاحتجاجات ضد نظام الرئيس السوري بشار الاسد في مارس 2011.

ويعقد اجتماع وزاري عربي في 11 فبراير لبحث الخطوات التالية المحتملة في شان مهمة المراقبين.

واتخذت الدول الخليجية الثلاثاء خطوة حاسمة تجاه "النظام السوري" عبر طرد سفرائه واتهامه بارتكاب "مجرزة جماعية واجهاض" الجهود العربية للتوصل الى حل للازمة المستفحلة في هذا البلد الذي يشهد مواجهات دامية بين المحتجين والسلطات.

واعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الثلاثاء انه عقد لقاء "مفيدا جدا" مع الرئيس السوري بشار الاسد، ونقل عنه التزامه العمل "على وقف اعمال العنف ايا كان مصدرها" في بلاده.

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018