Recherche

مركز أبحاث بواشنطن: تعزيز دولة الحق والقانون يفسر إقبال المستثمرين على المغرب

2012/02/11 - 22:43 - سياسة

أكد رئيس مركز الأبحاث "المغرب العربي" ، التونسي نجيب العياشي، الجمعة 10 فبراير بواشنطن، أن توطيد دولة الحق والقانون، الذي عمل عليه المغرب لمدة طويلة قبل انطلاق الربيع العربي، يفسر إقبال المستثمرين الأجانب على المملكة الذي يندرج في إطاره تدشين مصنع السيارات (رونو- نيسان طنجة).

وأوضح نجيب العياشي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المغرب أصبح من بين الدول الناشئة في مجال الديمقراطية وأن ذلك ينعكس من خلال الصورة الايجابية التي يحظى بها المغرب لدى العالم، مشيرا إلى أن الإصلاحات التي عرفها المغرب، بقيادة العاهل المغربي محمد السادس، شجعت الشركة الفرنسية لصناعة السيارات، على التسريع في عملية انجاز هذا المشروع في المملكة.

وأضاف أن المستثمرين الأجانب يتطلعون بالخصوص إلى تمكينهم من إطار قانوني يحمي مصالحهم، مضيفا أن المغرب كان قادرا على تحقيق "تقدم كبير في مجال توطيد سيادة الحق والقانون وتعزيز مناخ الأعمال.

وفي تعليق على الزيارة التي قام بها الرئيس التونسي منصف المرزوقي إلى المغرب، والزيارة التي قام بها وزير الشؤون الخارجية والتعاون سعد الدين العثماني إلى الجزائر، أكد رئيس المركز أن المغرب العربي يتطلع إلى بداية تغيير إيجابي من شأنه أن يؤدي إلى إرساء تعاون مغاربي على المدى القصير.

وأضاف أن شعوب المنطقة تتحمل مسؤولياتها تدريجيا مما سيؤدي إلى تعاون مغاربي "أكثر كثافة وأكثر قربا"، مشيرا إلى أن جميع أنحاء العالم، تشهد بروز تكتلات وأنه من غير المعقول أن تظل المنطقة المغاربية خارج هذه الدينامية".


المصدر: وم ع بتصرف

Assdae.com

Assdae.com - 2018