Recherche

الجزائر تصر على موقفها من الثورة السورية وتهاجم الجامعة العربية

2012/02/20 - 9:30 - أصداء العرب

هاجم مسؤول جزائري كبير، الأحد 19 فبراير، جامعة الدول العربية على خلفية موقفها من النظام السوري، وقال إنها لم تعد جامعة ولا عربية.

وأكد عبد العزيز بلخادم وزير الدولة الجزائري والأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، والممثل الشخصي للرئيس بوتفليقة، أن جامعة الدول العربية بحاجة إلى "إعادة نظر عميقة"، وانتقد موقفها من الأزمة السورية، وقال إن "الجامعة لم تعد جامعة وهي ابعد أن تكون عربية مثلما يدل اسمها".

وأضاف "إنها جامعة تطلب من مجلس الأمن التدخل ضد أحد أعضائها المؤسسين أو الحلف الأطلسي لتدمير قدرات بلدان عربية".

وأشار إلى أن الوضع في سوريا مأساوي جدا، زاعما أن السوريين يتقاتلون، داعيا إلى ضرورة وضع حد لهذا وترك السوريين يقررون مستقبلهم والنظام والحاكم الذي يريدون، وذلك خلال مقابلة مع القناة الإذاعية الثالثة الناطقة بالفرنسية.

وكان وزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي قد قال يوم الأربعاء الماضي: "سبق للجزائر أن أبدت تحفظا حول النقطة السابعة من قرار الجامعة العربية الصادر في 22 يناير والداعي إلى رفع القضية إلى مجلس الأمن".

وأضاف إن "أي رغبة في الخروج من هذا الفضاء (الجامعة العربية) تعتبر عنصر تحفظ بالنسبة للجزائر"، معربا عن أمله في تسوية الأزمة السورية عن طريق المبادرة العربية، وأن تكون الجامعة العربية في موقع وساطة بين السلطات السورية و المعارضة.

يذكر أن الجزائر كانت قد امتنعت عن تأييد قرار الجامعة العربية بتجميد عضوية سوريا بالجامعة، وكذلك رفضت قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي أدانت فيه النظام السوري ضمن اثني عشر دولة فقط رفضوا ذلك القرار.

وقوبل هذا الموقف باستنكار ثوار سوريا، حيث تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو تظهر مجموعة من الشباب السوري بمدينة حمص يقومون بحرق العلم الجزائري كرد فعل منهم على رفض الجزائر في اجتماع وزراء خارجية الجامعة العربية بالقاهرة إحالة الملف السوري على مجلس الأمن مجددا، ودخول قوات الناتو الى سوريا.

Assdae.com

Assdae.com - 2018