Recherche

وزارة العدل تبحث عن من سرب وثائق مزوار عوض استرجاع الأموال الضائعة

2012/07/10 - 9:53 - سياسة

أفادت يومية "أخبار اليوم"، أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية في الدار البيضاء، استدعت، الجمعة الماضية، موظفين اثنين من وزارة المالية للتحقيق معهما في مقرها في الدار البيضاء، للاشتباه في وقوفهما وراء تسريب وثائق نشرتها الصحافة.

وتكشف هذه الوثائق تعويضات حصل عليها صلاح الدين مزوار، وزير المالية السابق، بقيمة 8 ملايين سنتيم شهريًا، وتعويضات تفوق 10 ملايين سنتيم للخازن العام للمملكة، نور الدين بنسودة.

وأثار هذا التحقيق استغراب الحقوقيين الذين كانوا ينتظرون فتح تحقيق مع مزوار وبنسودة للوقوف على ملابسات تلك التعويضات، فإذا بالشرطة القضائية تحقق مع موظفين يشتبه في أنهما وراء تسريب الوثائق، بناء على شكوى من وزارة المالية، في الوقت الذي ينص فيه الفصل 27 من الدستور على أن للمواطنين "الحق في الحصول على المعلومات الموجودة في حوزة الإدارة العمومية"، وأنه لا يمكن تقييد هذا الحق إلا "بالقانون بهدف حماية كل ما يتعلق بالدفاع الوطني، وحماية أمن الدولة الداخلي والخارجي والحياة الخاصة للأفراد".

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018