Recherche

المغرب يتخلى عن طموحه في إمتلاك مفاعل نووي لسد حاجاته الطاقية المتزايدة

2012/09/24 - 17:00 - إقتصاد

كشفت مصادر مسؤولة في وزارة الطاقة و المعادن أن المغرب قد تخلى "مبدئياً" عن طموحه في تشييد مفاعل نووي كبير لسد جزء من الحاجيات الطاقية المتزايدة للمملكة.

وكانت الوزارة الوصية على القطاع الطاقي تدرس في عهد الوزيرة السابقة، أمينة بنخضرة، إنشاء مفاعل نووي بطاقة إنتاجية قد تصل إلى 10 ميغاوات، في منطقة الصويرية بالقرب من مدينة آسفي، بدعم تكنولوجي و مالي من الولايات المتحدة الأمريكية و فرنسا.

ويتوفر المغرب على مفاعل نووي وحيد (بيبي ريياكتور) وسط غابة المعمورة، ضواحي العاصمة الرباط، وهو مخصص حصراً على التجارب الصيدلانية و الدوائية، حيث لا تتعدى طاقته الإنتاجية 2 ميغاوات، في الوقت الذي تتوفر فيه الجارة الجزائر على مفاعل نووي يطاقة إنتاجية 10،5 ميغاوات و مصر على مفاعل بطاقة 20 ميغاوات.

في مقابل ذلك و أمام تزايد ثقل الفاتورة الطاقية للمغرب على الميزانية العامة، تراهن وزارة الطاقة و المعادن و الحكومة المغربية على تطوير قدرات المملكة في مجال تكنولوجيا الطاقات المتجددة و النظيفة، حيث من المنتظر إنشاء مشروع "ديزيرتيك" الضخم و الذي سيسد 40% من إحتياجات المغرب الطاقية.

Assdae.com

Assdae.com - 2018