Recherche

وزير نيكولا ساركوزي في التعليم يترأس مجموعة الصداقة الفرنسية-المغربية

2012/10/26 - 9:23 - سياسة

أعلن٬ الخميس 25 أكتوبر بباريس٬ أنه تم تعيين الوزير السابق لوك شاتيل رئيسا جديدا لمجموعة الصداقة الفرنسية-المغربية بالجمعية الوطنية الفرنسية.

وأكد المدافع المتحمس عن الصداقة الفرنسية المغربية أنه سيتم تنصيب هذه المجموعة٬ التي تعتبر واحدة من أهم مجموعات الغرفة السفلى للبرلمان الفرنسي٬ والتي تضم أزيد من مائة نائب من مختلف الحساسيات٬ رسميا خلال شهر نونبر المقبل.

وأوضح النائب المنتمي للاتحاد من أجل حركة شعبية (يمين-معارضة)٬ على هامش لقاء عقده مع رئيس فريق حزب الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب٬ عبد اللطيف وهبي٬ أن"مجموعة الصداقة فرنسا-المغرب٬ التي لم يتم التوصل بعد إلى تركيبتها٬ تعد حاجة ملحة في الجمعية الوطنية".

وقال إن "المغرب يعد بلدا صديقا ونعتقد أن هناك نقطا كثيرة تجمع بين البلدين٬ لاسيما وجود ثقافة مشتركة".

وتابع "نولي اهتماما لما يجري في المغرب على الصعيد السياسي٬ مع الإصلاحات الدستورية والانتخابات التي انخرط فيها٬ وأيضا على المستويات الاقتصادية والتنمية المشتركة"٬ معربا عن أمله في أن "ننخرط في كل هذه الملفات".

وعبر الوزير السابق عن رغبته في التعاون مع البرلمانيين المغاربة حول القضايا ذات الاهتمام المشترك٬ سواء في إطار مجموعة الصداقة التي يرأسها٬ أو في إطار التعاون الثنائي لحزبه مع الهيئات المغربية.

وتضم مجموعة الصداقة٬ التي تشغل الوزيرة الاشتراكية السابقة إليزابيت غيغو منصب نائبة رئيسها٬ شخصيات من الأغلبية الاشتراكية وأحزاب المعارضة الرئيسية٬ ومن بينها الاتحاد من أجل حركة شعبية بالإضافة إلى توجهات سياسية أخرى.

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018