Recherche

جرد لأهم الأسباب المؤدية لتساقط الشعر وفقدانه المظهر الصحي

2012/11/10 - 13:10 - جمال و رشاقة

تسعى الكثير من السيدات إلى الحصول على الشعر الناعم والقوي وذات المظهر الصحي وذلك من خلال إعداد العديد من الخلطات والأقنعة التي تعمل على العناية بالشعر وإكسابه المظهر الصحي، إلا أن في بعض الأحيان، لا، بل في كثير من الأحيان لا تنجح تلك الوصفات حتى أن حواء تفقد الأمل في أن يعود شعرها لقوته ولمعانه وتكف عن الاهتمام والعناية لذا، نحاول مساعدك سيدتي ونقدم لك مجموعة من الأمور التي قد تعيق نمو شعرك وتعمل على تساقطه وتلفه حتى تتجنبيها وتكتسبي المظهر الصحي لشعرك وفروه رأسك.

أهم الأمور التي قد تعيق نمو شعرك وتعمل على تساقطه العلاجات القوية والتي تعتمد في تركيباتها على المواد الكيميائية، كصبغ الشعر بصورة متكررة أو تجعيده أو تمليسه على المدى الطويل، فهذه الأسباب تضعف بصيلات الشعر وتمنع جذوره من استعادة نموها بطريقة طبيعية.

أيضًا الغضب والحالة النفسية السيئة هي من الأسباب الرئيسية التي تؤثر بصورة مباشرة على نمو الشعر حيث أن الحزن والغضب يؤثر على صحة شعرك تمامًا كما يؤثر على بشرتك ويجعلها باهتة ومتعبة.

النظام الغذائي غير المتوازن الخالي من الفواكه والخضار والحبوب والسمك والتي تعتبر أطعمة تساهم بطريقة مباشرة على نمو الشعر، أي افتقاره إلى المعادن والفيتامينات والبروتينات وارتكازه فقط على المأكولات الدسمة الغنية بالدهون التي تزيد الوزن لا الصحة.

وهناك بعضًا من أنواع الأدوية والعلاجات التي تضعف بصيلات الشعر وتصعق جذوره ويتركز الحديث هنا على أدوية السكر والقلب وضغط الدم والكولسترول.

ومن المعروف لدى الكثير من النساء أن التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الدورة الشهرية أو الحمل مثلاً من أهم الأمور التي قد تساعد في تساقط الشعر وإضعافه كما يؤثر الوصول لسن اليأس أيضًا في تأخير نمو الشعر وإضعافه لأن هذه الفترة تساهم طبيعياً بتساقطه.

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018