Recherche

الموفد الأممي كريستوفر روس يخشى إندلاع أعمال عنف في الأقاليم المغربية الصحراوية

2012/11/13 - 9:18 - سياسة

أعرب الموفد الشخصي للامين العام للامم المتحدة الى الصحراء، كريستوفر روس، الإثنين 12 نونبر، عن خشيته من حصول اعمال عنف جديدة في هذه المنطقة في حال لم تحصل "مفاوضات جدية".

وقال روس في ختام لقاء مع وزير الخارجية الاسباني خوسيه مانويل غارثيا-مارغالو ان "هذا النزاع حول الوضع النهائي للصحراء مستمر منذ 37 عاما وباختصار منذ زمن طويل". وكان روس زار المغرب والجزائر.

واشار الى انه في حال كانت هناك محاولة من قبل البعض "للاعتقاد ان هناك خطرا على انتهاز فرص السلام وان الوضع القائم هو على الاقل مستقر، فانا مقتنع بان هذه الحسابات هي خاطئة تماما".

واضاف ان "الوضع القائم اصبح مهددا بتصاعد التطرف والارهاب والجريمة في منطقة الساحل".

واوضح ان "هذا النزاع وفي حال تركناه يستمر في هذا الوضع الجديد قد يؤدي الى اعمال عنف جديدة او اعمال عدائية قد تكون مأسوية بالنسبة لسكان الصحراء وبالنسبة لشمال افريقيا بمجمله".

وتابع روس الذي سيواصل جولته في باريس وواشنطن ولندن وموسكو "احث الاطراف على البدء سريعا في مفاوضات جدية واطلب من الدول الرئيسية في الاسرة الدولية الى استعمال نفوذها من اجل تشجيع الاطراف على القيام بذلك".

واوضح انه ينوي بعد ذلك العودة الى شمال افريقيا لمواصلة وساطته.

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018