Recherche

إسبانيا تحاكم قادة جبهة "البوليساريو" لإرتكابهم جرائم إبادة ضد مواطنين صحراويين

2012/11/20 - 9:21 - سياسة

كشفت مصادر صحفية إستناداً إلى مصادر قضائية إسبانية بالعاصمة مدريد أن المحكمة الوطنية الإسبانية، وهي أعلى هيئة جنائية بالبلاد، قد قررت متابعة عدة مسؤولين في جبهة البوليساريو الانفصالية بالصحراء لارتكابهم "جرائم إبادة، والتعذيب والاختفاء القسري والاعتقال غير القانوني والانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان".

وذكر موقع "أندلس برس"، وفقاً لذات المصادر أن قاضي التحقيق لدى الغرفة الخامسة للمحكمة الوطنية بابلو رفاييل روث غوتييريث قرر فتح تحقيق مع قادة كبار القادة في جبهة البوليساريو، إثر الدعوى القضائية التي رفعها مواطنون صحراويون من ضحايا البوليساريو، بدعم من الجمعية الصحراوية لحقوق الإنسان ومقرها مدريد.

وحسب قرار المحكمة، الذي نشره ذات الموقع، يوجد الممثل الحالي للبوليساريو في الجزائر، ابراهيم الغالي، على رأس لائحة المتابعين بتهمة "جرائم الإبادة والتعذيب والاختفاء القسري والاعتقال غير القانوني والانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان"، بالإضافة إلى "وزير" الاعلام فيما يسمى ب"الجمهورية الصحراوية"، سيدي احمد بطل، و"وزير" التربية، بشير مصطفى سيد.

ويوجد من بين المتابعين القيادي في جبهة البوليساريو إبراهيم بيد الله وهو شقيق الرئيس الحالي لمجلس المستشارين، الغرفة العليا للبرلمان المغربي والقيادي البارز في حزب الأصالة والمعاصرة.

كما ستتم متابعة خليل سيدي محمد "وزير" المخيمات ، ومحمد خداد، المنسق الحالي مع المينورسو والمدير العام السابق للامن العسكري ومحفوظ علي بايبة، "وزير أول" سابق.

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018