Recherche

رشيدة داتي : توسيع صلاحيات المينورسو استفزاز غير مقبول

2013/04/22 - 17:34 - سياسة

أكدت رشيدة داتي النائبة الأوروبية الفرنسية ونائبة رئيس الاتحاد من أجل حركة شعبية أن الرغبة في توسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الإنسان تعد "استفزازا غير مقبول".

وأوضحت داتي. في بلاغ لها. أن "هذا القرار اتخذ بشكل أحادي. دون تشاور مع السلطات المغربية. ويظهر اليوم بأنه متحيز".

وذكرت بأن المغرب يشارك بحيوية في هيئات الأمم المتحدة بما فيها ما يتعلق بحماية حقوق الانسان . مشيرة في هذا السياق إلى أن "المغرب لا يستحق مثل هذه المعاملة".

وقالت وزيرة العدل الفرنسية سابقا. من جهة أخرى. أن مقترح توسيع صلاحيات المينورسو "لا أساس له". بالنظر إلى العمل الذي قام به المغرب من أجل ضمان احترام حقوق الانسان فوق كافة ترابه.

وأبرزت داتي أن المغرب "سار قدما. خلال السنوات الأخيرة وبمحض إرادته. من نجاح إلى آخر في ما يتعلق بالنهوض بحقوق الانسان". مضيفة أن "الاصلاح الدستوري. الذي أراده جلالة الملك محمد السادس والذي وافق عليه الشعب المغربي. يعد أفضل مثال على التزام المغرب بالنهوض بحقوق الإنسان وترسيخها".

ولهذه الأسباب جميعها ولأسباب غيرها. تضيف داتي. "قررت مراسلة الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون وكاتب الدولة الأمريكي في الخارجية جون كيري للتعبير لهما عن تأثري البالغ إثر هذه الرغبة في تحريف مهام بعثة المينورسو ودعوتهما للتراجع" عن ذلك.

ولم يفت داتي التحذير من أي تحريف لمهمة المينورسو. مبرزة أن خطوة من هذا القبيل من شأنها زعزعة الاستقرار في بلد صديق ونموذجي يعتبر مثالا للاستقرار اليوم في العالم العربي. وحليفا موثوقا في مواجهة التهديدات التي يواجهها العالم ولاسيما في منطقة الساحل.

وأضافت أن تغيير صلاحيات بعثة المينورسو يهدد أيضا المفاوضات الجارية بشأن الأقاليم الجنوبية. في الوقت الذي أعرب فيه المغرب دوما. ولاسيما من خلال مخططه للحكم الذاتي. عن إرادته في إيجاد حل عادل ودائم ومقبول من طرف الجميع .
كما أعربت البرلمانية الأوروبية عن رغبتها في أن تتمكن فرنسا من تذكير مجلس الأمن بهذه "الحقائق" وتجديد دعم المجتمع الدولي للجهود الكبيرة المبذولة من قبل المغرب .

Assdae.com

Assdae.com - 2018