Recherche

المغرب يحقق انتصارا مهما دبلوماسيا على الجزائر بمالي

2013/11/05 - 22:38 - سياسة

حقق المغرب انتصارا دبلوماسيا مهما في مالي بدءا بالاستقبال الحار الذي خص به رئيس الدولة إبراهيم بوبكر كيتا وزير الخارجية والتعاون صلاح الدين مزوار فضلا عن وزير خارجيته ، وانتهاء بتصدي الدبلوماسية المغربية لمناورات الجزائر من جديد رغم تبادل العمارة ووزير الخارجية صلاح الدين مزوار تحيات حارة وإشارات إيجابية حين الالتقاء معه صباح افتتاح الاجتماع الوزاري الرفيع المستوى حول منطقة الساحل الذي ساهم المغرب في إخراجه إلى حيز الوجود.

وتمثلت المناورات الجزائرية التي لا تنتهي لتبدأ أخرى، بتمريرها مشروع توصية لفرض عضوية الاتحاد الأفريقي داخل الأمانة العامة لتنفيذ الاستراتيجية المندمجة التابعة للأمم المتحدة حول منطقة الساحل ، وكانت الجزائر تراهن على وضع المغرب امام الأمر الواقع بفعل هذا كي يجد نفسه مستقبلا جنبا إلى جنب مع بوليساريو ، الا ان الدبلوماسية المغربية فطنت لهذا الفخ وفرضت على رئاسة الاجتماع تغييرا شاملا للتوصية بعد ساعات من التطاحن الدبلوماسي بين الجزائر والمغرب حيث حرص وزير الخارجية مزوار والوزيرة المنتدبة في الخارجية والطاقم الدبلوماسي المرافق له ، على اشتراط العضوية لهذا الإطار الإقليمي الجديد على الدول الأعضاء في هياة الامم المتحدة بصيغة حصرية حتى يتم استبعاد عضوية الجبهة الانفصالية التي تحظى برعاية جزائرية مطلقة ، وهو ما تحقق بعد مفاوضات ماراتونية استخدمت في جمع أدوات الضغط الدبلوماسي لتؤول جولة مالي لفائدة المغرب مقابل انتكاسة جزائرية كات بادية على وجوه الوفد الدبلوماسي .

بقلم الشهباوي جواد

Assdae.com

Assdae.com - 2018