Recherche

بعد تكفيره وهدر دمه، قيادة حزب لشكر تطالب بحل حركة التوحيد والإصلاح

2013/12/31 - 0:42 - سياسة

طالبت قيادة الاتحاد الاشتراكي بحل حركة التوحيد والإصلاح، الذراع الدعوي لحزب العدالة والتنمية، التي يشغل عضويتها عدد من قيادة الحزب، بينهم وزراء في حكومة عبد الإله بنكيران.

وتداول اجتماع المكتب السياسي، الذي ترأسه اليوم الاثنين، الكاتب الأول إدريس اشكر، في قضية الاتهامات التي وجهت إلى قيادة ونساء الحزب، على لسان أحد شيوخ السلفية، الذي انتقد مواقف الحزب.

وقد سجل الجهاز التنفيذي للاتحاد الاشتراكي موقف الصمت الذي لزمه وزير العدل والحريات، وعدم تحريك المتابعة القضائية بشأن عودة دعوات القتل، مطالبا بتوضيح العلاقة بين الحركة والعدالة والتنمية، سيما أن قيادات داخل الحركة نسبت إليها تصريحات لا تكن الاحترام الواجب للمؤسسات الدينية ولإمارة المؤمنين.

عن جريدة "الصباح"

Assdae.com

Assdae.com - 2018