Recherche

حجز 11 طناً من التمور منتهية الصلاحية مهربة من العراق

2011/08/10 - 14:15 - إقتصاد

ضبطت عناصر الدرك الملكي بالنقطة التفتيشية بطريق العرجات، ضواحي سلا، 11 طناً من التمور الفاسدة مهربة من العراق، كانت قادمة من فاس ومتوجهة نحو شركة معروفة مختصة في صناعة المنتوجات الغذائية بأكادير، وذلك أول أمس الإثنين 8 غشت.

وحسب جريدة الصباح، فقد تمكن رجال الدرك من حجز هذه الكميات المهمة من التمور المسمومة بعد ارتيابهم من شاحنة من الحجم الكبير، فتم إيقافها للتحقق من الوثائق الخاصة بها، لكن سائق الشاحنة حاول الفرار وبعد محاصرته حاول رشوة رئيس المركز بمبلغ 10 آلاف درهم، لكن محاولته بائت بالفشل فتم تغليل يديه باللأصفاد وإلقاء القبض عليه .

وأسفرت عملية التحقيق الأولي على التمور أن صلاحيتها انتهت منذ 2008، ودخلت إلى المغرب قادمة من العراق في ظروف مجهولة.

وأخبر السائق المتهم المحققين أثناء البحث التمهيدي أن هذه التمور تخص شركة معروفة في مجال صناعة المنتوجات الغذائية وتتوفر على مصداقية في هذا الشأن.

وبعد هذه الواقعة، استنفرت الأجهزة الامنية وفتحت تحقيقات وتحريات لمعرفة ملابسات تهريب 11 طنا من التمور الفاسدة من العراق وكيفية دخولها إلى المغرب واجتياز نقط العبور دون تفتيش، والكشف ما إذا كانت أجهزة المراقبة متواطئة في هذه القضية.

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018