Recherche

حزب النهضة الإسلامي يندد بتصريحات شالوم بخصوص يهود تونس

2011/12/10 - 20:21 - أصداء العرب

ندد حزب النهضة الاسلامي التونسي السبت بتصريحات نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي سيلفان شالوم الاربعاء الماضي التي دعا فيها يهود تونس الى الهجرة الى اسرائيل، ووصفها بانها "غير مسؤولة" مؤكدا ان يهود تونس هم مواطنون مثل غيرهم من التونسيين.

وقال حزب النهضة في بيان ان "ابناء الطائفة اليهودية في تونس يعتبرون مواطنين كاملي الحقوق والواجبات وان تونس اليوم وغدا دولة ديموقراطية تحترم وترعى ابناءها مهما كانت دياناتهم".

واعتبر الحزب الذي ينتظر ان يتولى امينه العام حمادي الجبالي رئاسة الحكومة التونسية المرتقبة ان تصريحات شالوم "غير مسؤولة" وصدرت في وقت "جد مشبوه".

وكان نائب رئيس الحكومة الاسرائيلية سيلفان شالوم دعا الاربعاء اليهود الذين يعيشون في تونس الى "المجيء للاقامة في اسرائيل" وذلك بمناسبة احتفال اقيم في القدس لاحياء اليهود التونسيين ضحايا المحرقة النازية في المانيا.

وقال شالوم وهو من اصل تونسي "ادعو اليهود الذين يعيشون في تونس للمجيء والاقامة في اسرائيل باسرع وقت ممكن".

ويعيش حوالى 1500 يهودي في تونس.

كما رفض رئيس الطائفة اليهودية في تونس رجل الاعمال روجيه بسموث من جانبه تصريحات شالوم معتبرا اياها "مساعي (..) لوضع العصي في مسار تونس بعد تخلصها من الديكتاتورية".

ونقلت وكالة الانباء التونسية عن بسموث قوله " لا دخل لاي اجنبي في الشؤون التونسية بما فيها شؤون الجالية اليهودية، المتواجدة في تونس منذ اكثر من ثلاثة آلاف سنة، والتي تحب بلادها وستبقى فيها".

واشار بسموث الى انه كان التقى قيادات حزب النهضة بعد فوزه في انتخابات 23 تشرين الاول/اكتوبر الماضي "حيث تم تناول وضع الجالية اليهودية في تونس التي تبقى جزءا لا يتجزأ من الشعب التونسي بعيدا عن أي تمييز عرقي او ديني".

وكان سيلفان شالوم زار تونس عام 2005 عندما كان وزيرا للخارجية بدعوة من الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي الذي فر الى السعودية في 14 كانون الثاني/يناير 2011 اثر ثورة شعبية اطاحت به.

ومنذ العام 2008، اصبح بامكان اليهود التونسيين الناجين من المحرقة النازية في المانيا المطالبة بتعويضات في اسرائيل على غرار اليهود المتحدرين من اوروبا.

Assdae.com

Assdae.com - 2018