Recherche

دراسة ألمانية تكتشف ثغرات أمنية عند شركتي "إنوي" و "ميديتيل"

2011/12/27 - 17:23 - إقتصاد

نشرت جريدة "نيويورك تايمز" الأمريكية مضامين دراسة قام بها باحث ألماني في مجال أمن المعلوميات حول 31 فاعل اتصالاتي في 11 بلداً من بينهم شركتين مغربيتين هما "إنوي" و "ميديتيل".

الباحث الألماني كارستون نول و الذي قام بأكثر من 100 اختبار على الشركات التي تقدم خدمات الاتصالات اللاسلكية وشملتها الدراسة، في الفترة ما بين شهري شتنبر الماضي و مطلع دجنبر االجاري، كشف أن العديد منها يعاني من عدة ثغرات أمنية حيث أن أغلبها لا يحمي المستخدمين من خطر سرقة البيانات الشخصية أو من التنصت اللاقانوني على مكالماتهم الهاتفية.

وكشفت الدراسة أن الفاعلين الوطنيين، "إنوي" و "ميديتيل"، يعانيان بالأساس من خطر التحديد الجغرافي لمستخدم شبكتيهما الهاتفية سواءً انطلاقاً من برامج حاسوبية أو بالاقمار الاصطناعية، بالإضافة إلى عدم التشفير الكافي للمكالمات الهاتفية بين المستعملين لشبكة "جي إس إم" الجيل الثاني و هي الثغرة التي تعاني منها أغلب الشركات المختبرة.

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018