Recherche

شهادة المراقب المغربي في سوريا قد تجبر الجامعة على سحب البعثة

2012/01/01 - 18:25 - أصداء العرب

دعا رئيس البرلمان العربي علي الدقباسي، الأحد 1 يناير 2012، الأمين العام لجامعة الدول العربية الدكتور نبيل العربي الى سحب فريق المراقبين العرب فورا من سوريا.

وعزا الدقباسي في بيان صدر من مكتب البرلمان تلك الدعوة الى "استمرار النظام السوري في التنكيل وقتل المواطنين السوريين الأبرياء فضلا عن انتهاك بروتوكول جامعة الدول العربية المعني بحماية المواطنين السوريين".

وقال إن "ما نشاهده ويحدث من تفاقم أعمال القتل والعنف تتزايد وراح ضحيتها أعداد كبيرة من أبناء وأطفال الشعب السوري المطالب بالحرية واحترام القانون وتعزيز حقوق الإنسان".

وأضاف: "إن ذلك يتم بوجود مراقبين من جامعة الدول العربية الأمر الذي أثار غضب الشعوب العربية ويفقد الهدف من إرسال فريق تقصي الحقائق في وقف أعمال المذابح وقتل الأطفال وسحب جميع المظاهر المسلحة من المدن السورية".
وطالب رئيس البرلمان العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية دعوة مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري في أقرب وقت ممكن لاتخاذ القرار المناسب في ضوء ذلك الموقف.

بالمقابل، نفى الفريق محمد أحمد مصطفى الدابي رئيس بعثة المراقبين العرب تصريحات أحد المراقبين الذي أشار في شريط على موقع "يوتيوب" إلى وجود قناصة في درعا مهد حركة الاحتجاج.

وقال الدابي في مقابلة مع شبكة "بي بي سي" إن "هذا الرجل قال إنه إذا رأى بأم عينيه -هؤلاء القناصة- فإنه سيشير إليهم فورا". وأضاف "لكنه لم ير (قناصة)".

وبدأ المراقبون مهمتهم في 26 دجنبر في سوريا.

والبعثة جزء من خطة لإخراج سوريا من الأزمة وضعتها الجامعة العربية وتنص على وقف العنف والإفراج عن المعتقلين وسحب الجيش من المدن وتوفير حرية التنقل للمراقبين العرب والصحافيين.

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018