Recherche

النائبة رشيدة داتي ترحب بزيارة العثماني للجزائر وتعتبرها خطوة "تاريخية"

2012/01/22 - 12:06 - سياسة

رحبت النائبة البرلمانية الأوروبية من أصل مغربي، رشيدة داتي، بالإعلان، في الرباط، عن الزيارة الرسمية المرتقبة لوزير الشؤون الخارجية والتعاون، سعد الدين العثماني، للجزائر، يومي 23 و24 يناير، واصفة هذه الخطوة بأنها "تاريخية" في اتجاه تجسيد "نظام مغاربي جديد" كما يأمل في ذلك جلالة الملك محمد السادس .

واعتبرت وزيرة العدل الفرنسية السابقة، في بلاغ أن "هذه الزيارة التاريخية ستكون تكريسا للتقارب بين الجزائر والرباط ، الذي أراده وانخرط فيه جلالة الملك الملك محمد السادس".

وأضافت النائبة الأوروبية "إن النظام المغاربي الجديد الذي سبق للملك محمد السادس أن أعلن عنه ليس مجرد شعار، بل يسير في اتجاه أن يصبح واقعا".

وبعد أن ذكرت بروابط الأخوة القائمة بين الشعبين المغربي والجزائري، عبرت داتي، التي تنحدر من أسرة مغربية جزائرية، عن اقتناعها بأن وجود "الجزائر والمغرب الموحد، يعني وجود مغرب عربي قوي ودينامي".

وقالت رشيدة داتي "استنادا على تاريخهما المشترك، فإن البلدين سيطلقان من جديد اتحاد المغرب العربي من أجل خير للمنطقة بأكملها ".

واعتبرت النائبة الأوربية، من ناحية أخرى، أن هذا النوع من اللقاءات أصبح ضروريا، بل أمرا مستعجلا، من أجل إعطاء المثال وبعث الأمل في ظل التحولات التي تعرفها البلدان العربية".

وتجدر الاشارة الى أن العثماني سيقوم 23 و24 يناير المقبل، بزيارة إلى الجزائر على رأس وفد هام من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون.

وسيلتقي خلال زيارته نظيره الجزائري مراد مدلسي، كما سيتم استقباله من طرف الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.

المصدر: وكالة المغرب العربي للأنباء

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018