Recherche

إهمال طبي يودي بحياة سيدة مغربية مصابة بداء السل بتاونات

2015/06/03 - 18:04 - مجتمع

توفيت شابة مغربية تبلغ من العمر 22 سنة بعدما أصيبت بداء السل، تقطن بقرية تيسة بنواحي تاونات، حيث قال زوج الضحية أن ملف زوجته تم إهماله من قبل جل المستشفيات بكل من تاونات وفاس، وأنه توسل لبعض العاملين بالمستشفى الإقليمي بتاونات الذين اكتفوا بإعطائه موعدا لتلقي العلاج حدد في شهر شتنبر القادم.

وحسب المساء فقد ازدادت وضعية الزوجة لطيفة بوطيب سوءا ليخوض الزوج سلسلة من التنقلات بين المستشفيات دون جدوى، إلى أن توفيت على متن سيارة خاصة في طريقها إلى المستشفى الإقليمي لتازة بحثا عن العلاج ، علما أن الأسرة سبق لها أن فقدت شخصا آخر بعدما نهش المرض أجزاء حساسة من جسده نتيجة الإهمال الطبي.

إقرأ أيضا
آخر الأخبار
أهم الأخبار

Assdae.com

Assdae.com - 2018