Recherche

العثور على مغربي محروقا بنسبة 90% جنوب فرنسا

2015/06/10 - 22:29 - مغاربة العالم

يوسف أقنطايو بلجيكي من أصل مغربي المختفي منذ يوم الجمعة الماضي في بلجيكا ، عثر عليه يوم الثلاثاء 9 يونيو، بين الحياة والموت في جنوب فرنسا ملقى امام سيارته .

هذا الشاب البالغ من العمر 24 سنة، وجد في باحة استراحة تبعد أكثر من 1000 كيلومتر عن منزله وهو محروق بنسبة 90 في المائة من جسده. لا عائلته ولا الشرطة استطاعوا ان يجدوا جوابا لما حدث.

منذ اختفاءه في إقليم نامور والدرك يبحث عنه ، تم تحديد موقعه في الاول بفضل هاتفه قبل ان يختفي إشعاره، ويتم العثور عليه يوم الثلاثاء، من طرف رجال المطافئ في باحة للاستراحة جنوب فرنسا.

وقد بلغنا نبأ وفاة هذا الشاب متأثرا بحروقه البليغة بمستشفى بمونبوليي عبر صفحة الفيسبوك التي انشأتها عائلته، فكل تعازينا لأقرباءه وخصوصا لأمه ثورية وإنا لله وإنا إليه راجعون.

الجدير بالذكر أن الهالك يوسف تزوج منذ ثلاثة أسابيع فقط

عن بلادي.نت

Assdae.com

Assdae.com - 2018