Recherche

حزب الحمامة يراهن على اكتساح الساحة السياسية باقليم تنغير

2015/09/01 - 15:00 - سياسة

يخوض حزب التجمع الوطني للاحرار باقليم تنغير المنتمي لجهة درعة تفيلالت الانتخابات الجماعية والجهوية ل4 من شتنبر المقبل ببرنامج انتخابي حافل ومتنوع يركز على الانتقال بالجماعات الترابية باقليم تنغير من مجرد مرافق إدارية تقليدية إلى مؤسسات تنموية حديثة محفزة على الاستثمار تعتمد آليات الحكامة الجيدة وتقطع مع كافة الأشكال التدبيرية النمطية وتستجيب لحجم انتظارات والمواطنين والمواطنات بعد دستور 2011.

حزب التجمع الوطني للحرار استعانة باسماء جديدة كعدي خزو الذي يعد واحد من ابناء منطقة امسمرير باقليم تنغير وهو رجل اعمال معروف، وكيل الائحة الجهوية لحزب التجمع الوطني للاحرار بتنغير، لخوض غمار الانتخابات الجماعية والجهوية ليوم 4 شتنبر المقبل ، تحدوه رغبة عارمة في ترجمة قدرة شباب ونساء اقليم تنغير على التجديد وتغيير نمط تدبير الشان المحلي والجهوي، وفي هذا الاطار اكد عدي خزو انه اخد زمام المبادرة والدخول الى معترك تدبير الشأن المحلي والجهوي بشجاعة ونكران الذات لاسيما في ظل ما يعرفه المغرب من تحولات عميقة واطلاق اوراش كبيرة تستدعي مساهمة نخب محلية جديدة تتسم بالحيوية والقدرة على الابداع والتجديد، وقادرة على محاربة الفساد في كافة صوره وعدم السماح لمن افسد الحياة السياسية للظهور مرة اخرى ، واضاف عدي خزو ان الشباب عموما بامكانه ان يشكل ناقوس خطر داخل الجماعات ، يدق كلما حاول فاسد بطريق مباشر او غير مباشر الظهور.

كما دعا عدي خزو كافة الاحزاب السياسية باقليم تنغير وبجهة درعة تفيلالت بصفة عامة الحرص على انتقاء أحسن الكفاءات لتحمل المسؤولية في الجماعات الترابية، وتعزيز شفافية التدبير الجهوي والمحلي، كما اوصى الاحزاب التي ستقوم بتسيير المجالس الجماعية على الالتزام بتوفير ظروف العيش الكريم للمواطنين في الجماعات التي سيسيرونها، من خلال مواكبة ووضع برامج تنموية اجتماعية وافتصادية لدعم الطبقات الهشة، وتكثيف برامج لفك العزلة، والتعبئة من أجل سكن لائق للجميع، وتحسين الولوج الى الخدمات الصحية، وتشجيع التلاميذ والتلميذات على التمدرس عبر وضع مخططات لذلك ، والاهتمام بالاشخاص المعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة والاعتماد على الطاقات المحلية لتحقيق الإقلاع الجهوي.

ومن جهته دعا امبارك أملال مرشح حزب التجمع الوطني للأحرار بالدائرة الانتخابية للجماعة الحضرية بومالن دادس ، ساكنة مركز بومالن دادس الذين سيصوتون خلال الانتخابات الجماعية القادمة إلى التوجه الى صناديق الاقتراع من اجل اخيارهم للمرشح الي سيمثلهم في الولاية القادمة.

واضاف ممثل حزب "الحمامة" بأن هذه الاستحقاقات يجب أن تمر في ظروف جد نزيهة نظرا لتوافر المناخ الملائم لوجود تجاوزات يمكن أن تحدث مشاكل غير مرغوب فيها ، حيث أن التصويت هو تعبير حر لا تحريض عن طريق الغير .

كما اكد "امبارك أملال" أن البرنامج الانتخابي لحزبه يرتكز على انتظارات المواطنين والساكنة ، كما اعتبر أن الانتخابات الجماعية والجهوية القادمة يجب أن تشكل قفزة نوعية في تدبير مشاكل المنطقة بالمنطقة، موضحا: "هي سباق وفرصة للمنطقة يجب استغلالها أحسن استغلال مقابل إعطاء الفرص للساكنة لمواكبة التطور الطبيعي والضروري الذي يجب أن تشارك فيه الجهة".

ويرى متتبعون للشأن المحلي حزب التجمع الوطني للاحرار يبقى رقما صعبا ومن بين ابرز الاحزاب المنافسة على المجالس الجماعية والمجلس الجهوي لدرعة تفيلالت ، نظرا للشعبية التي يحظى بها والتعاطف المنقطع النظير الذي يكنه له مواطنون اعربوا " للموقع" عن دعمهم للائحة الحمامة ، بعدما فقدوا امالهم في ممثليهم السابقين والذين لم يتمكنوا من رفع التهميش عن مختلف الاحياء الهامشية رغم وصولهم الى مراكز المسؤولية وتقلدهم السلطة في المجالس السابقة.
هذا ويحاول حزب الحمامة تكريس نفس النهج الذي سلكه خلال الانتخابات المهنية الاخيرة باقليم تنغير والتي احتل من خلالها المرتبة الاولى ، وذلك بفضل فاعلين جمعويين واقتصاديين الذين لهم وزن وحضور قوي في الساحة المهنية باقليم تنغير ، كما ان لائحة الاحرار هي الوحيدة التي استطاعت الظفر بمقعدين في صنف التجارة ،أي بنسبة 100 في المائة ".
وفي الاخير شدد ممثلوا حزب "الحمامة" ، على ضرورة توجه سكان اقليم تنغير لصناديق الاقتراع يوم الـ4 من شتنبر القادم، للتصويت على الأصلح لتسيير شؤون المدينة والجهة، مشددا على أن ذلك واجب وطني.

بقلم محمد آيت حساين

Assdae.com

Assdae.com - 2018