Recherche

المغربي عبد الحميد أباعود متهم بضلوعه في تفجيرات باريس

2015/11/16 - 14:30 - مغاربة العالم

على حسب الصحافة البلجيكية، فإن البلجيكي من أصل مغربي عبد الحميد أبا عود هو الذي وراء الهجمات الإرهابية التي استهدفت العاصمة الفرنسية باريس مساء الجمعة 13 نونبر، وخلفت 129 قتيل واكثر من 300 جريح.

الجهادي عبد الحميد الذي كان ينتمي للخلية الإرهابية التي فككت ببلجيكا شهر يناير الماضي، يتواجد حاليا بسوريا بعد أن تنقل عبر أوربا إلى اليونان، وقد صنفته السلطات البلجيكية بانه أخطر عنصر إرهابي يهدد أمن وسلامة البلاد.

ووفقا لنفس المصادر، فإن تداول إسم أبا عود اليوم نظرا لعلاقته مع إبراهيم عبد السلام وبلال حذفي، الذين فجرا نفسيهما يوم الجمعة بباريس.

وقد اشتهر عبد الحميد أبا عود بعد استدراجه لأخيه الأصغر يونس البالغ من العمر 13 عاما للالتحاق بتنظيم داعش.

Assdae.com

Assdae.com - 2018