Recherche

"شدونا كاملين" حملة تضامن واسعة مع عبد الرحمان مول الزفت

2016/02/06 - 13:00 - مجتمع

أطلق نشطاء فيسبوك مغاربة حملة أسموها "شدونا كاملين" (اقبضوا علينا جميعًا)، للمطالبة بإطلاق سراح عبد الرحمن المكراوي، الشاب الذي اعتقلته السلطات الأمنية إثر أمر من وكيل الملك (النائب العام) بابتدائية مدينة آسفي، بعد شكاية وضعها ضده رئيس إحدى الجماعات القروية.

واشتهر عبد الرحمن المكراوي بمقطع فيديو ملتقط بطريقة هاوية، ظهر فيه نهاية الأسبوع الماضي وهو يقتلع بسهولة تامة أجزاءً من زفت طريق في جماعة "جمعة سحيم" القروية ضواحي مدينة آسفي الساحلية في وسط المغرب، كي يبرهن على وجود حالة غش أثناء تسوية الطريق، وقد قامت السلطات الأمنية بعد نشره الفيديو باعتقاله بسبب شكاية وضعها ضده رئيس الجماعة يتهمه فيها بالسب والشتم.

وتبادل المئات من مستخدمي فيسبوك هاشتاغ "شدونا كاملين"، ونشر بعضهم صورهم وهم يحملون لافتات تطالب بإطلاق سراح هذا الشاب، كما تم إنشاء مجموعة من الصفحات الفيسبوكية لغرض التضامن، وسجلت مجموعة من الشباب مقاطع فيديو للمطالبة بإطلاق سراحه، في وقت اختار فيه آخرون أن ينظروا للموضوع من زاوية ساخرة بمنشورات تتحدث عن أن الدولة تعتقل من "يفضحون الفساد".

ومشاركة منه للحملة، ظهر رئيس إحدى الجماعات القروية الأخرى في شريط فيديو وهو يقتلع بسهولة زفت إحدى الطرق، متحدثًا عن أنه لن يقبل أن تكون الطريق بمثل هذا النوع من الأشغال، بينما اختارت فتاة من فرنسا تسجيل فيديو وهي تحاول اقتلاع زفت طريق دون جدوى، متحدثة أنها تحلم بأن تكون بعض الطرق في المغرب بمثل هذه الجودة.

ووفق تصريحات سابقة لرئيس الجماعة الذي وضع شكاية ضد الشاب، فهو لم يشتكيه بسبب ما جاء في الفيديو من إظهار لحقيقة رداءة الطريق، وإنما بسبب "السب والشتم" الذي رافق التسجيل، وكذلك "تهجمه عليه في وقت سابق من نشر الفيديو، ورشقه لبيته بالحجارة"، معربًا عن إمكانية أن يسامح الشاب بشرط أن يعتذر له.

سي إن إن بالعربية

آخر الأخبار
أهم الأخبار

Assdae.com

Assdae.com - 2018