Recherche

بالفيديو مأساة زوجة وطفلين مكفولين ببني ملال

2016/11/10 - 10:25 - مجتمع

مأساة حقيقية تعيشها زوجة رفقة طفلين متبنيين وتتلخص في تخلي الزوج عن زوجته والتزوج بثانية عرفيا، ليتم الإحتيال عن مسطرة التعدد وتحكم المحكمة بتوثيق زواجه رغم عدم قدرته عن الإنفاق على أسرتين. فهذا الأخير يعمل مياوم ودخله محدود ولا يملك أي سكن ورغم ذلك سمح له بالتعدد.كما نتسائل عن الوقائع والمبررات التي سمحت له بتبني طفلين وفي الأخير تركهم دون نفقة لمدة خمسة سنوات. وأصبح يعيش مع زوجة ثانية رفقة أربعة أطفال ثلاثة ليس من صلبه.

هذا الوضع جعل الزوجة تلجأ للمحكمة للمطالبة بنفقتها والطفلين ولكن المحكمة حكمت لها هي فقط ب 350 درهم في حين أن الطفلين لم تحكم لهم بشئ رغم أن الزوج كان من ورا ء تبني فكرة كفالتهما. قمنا بزيارة مفاجئة لبيتهم فصدمنا بوضع خطير أسرة بلا رعاية ولا يجدون ما يأكلون مجرد بيت فوق فرن تقليدي بلا أغطية ولا أواني. وجدنا الطفل والذي يتابع دراسته بقسم السادس مصدوم ورغم ذلك كان يهئ دروسه، حيث حكى لنا أنه كان يعيش مع من كان يعتقد أنه أباه وكان يهتم به وفجأة عرف الحقيقة، وتحول خطير في موقفه إتجاههم. أما الطفلة التي تتابع دراستها بقسم الثاني فهي لا تعرفه. الأم وخلال خمسة سنوات تقوم بالتسول من أجل رعاية طفلين وتوفير ثمن كرا ء البيت 600 درهم بالإضافة لفاتورتي الما ء والكهرباء، صرحت لنا وهي تذرف الدموع بأنها عاجزة عن توفير الحياة الكريمة لهما وقد قامت مؤخرا بتقديم طلب لدار الطالب ببني ملال لكي يتم التكفل بالطفل الكبير ولم تتلقى أي جواب. كما أنها تعبت من مساطير المحكمة فهي لم تنل شيء لا نفقة لها ولا للأطفال، كما أنها تعرضت للعنف من الزوج وزوجته الثانية ولم يعاقبا رغم الأحكام الصادرة في حقهم. كما أنها تتسائل عن سبب حفظ دعوى التزوير التي رفعتها ضد زوجها في تغيير الاسم العائلي من الفاطمي إلى الفاظمي أي بإيضافة نقطة لحرف الطاء وهي تطالب بفتح تحقيق وعدم حفظ هذا الملف.
هذا القضية مأساوية فهي تتعلق بطفلين وزوجة وجدوا أنفسهم دون معيل لمدة خمس سنوات. والزوجة تقاتل وتنتقل من مسجد لآخر من أجل توفير لقمة العيش لهذين الطفلين. والقضاء وثق زواج لا تتوفر فيه شروط التعدد التي من أجلها جاءت المدونة وما رافقها من نقاش وصراع مجتمعي. خمس سنوات لم يفكر كل من تحمل هذا الملف أن الأمر يتعلق بأسرة بلا معيل ولا مدخول. كما ترتب عن هذا الملف عدة قضايا جنائية ولم تفصل فيها المحكمة وفي مقدمتها مسألة التزوير التي رفعتها الزوجة في حق زوجها وتم وضعها في الحفظ. كما تطالب هذه السيدة بإنصافها فهي تطالب الدولة والحكومة وفي مقدمتها وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية والمحسنين لمساعدتها رفقة طفليها والله لا يضيع أجر المحسنين.
عنوان السيدة: حي المحمدي (لالة عائشة) زنقة 3 رقم 7 بني ملال.
الهاتف: فاطمة صابر 0690290677

آخر الأخبار
أهم الأخبار

Assdae.com

Assdae.com - 2018