Recherche

ريم.. فنانة مغربية درست في دار الأوبرا المصرية وتألقت في بلدها

2017/02/02 - 11:05 - فن و ثقافة

استطاعت المغنية المغربية ريم، صاحبة أغنية "سلامة يا ربي"، أن تبصم اسمها من بين المغنيين الشباب في الساحة الفنية المغربية.

الفنانة البالغة من العمر 30 سنة، بدأ عشقها للفن منذ الصغر بمشاركاتها في الحفلات المدرسية، وبعد ذالك من شدة حبها للفن، اختارت احتراف الغناء، وأن يكون مهنتها المستقبلية.

وقالت الزوجة التي ستصبح أما بعد أسابيع ::بعد موافقة أسرتي طبعا، درست في معاهد في مصر منها دار الاوبرا ومعهد رتيبة الحنفي الذي استفدت منهما الكثير، بعد ذلك أكملت التمارين الصوتية في معهد بالدار البيضاء مع الفنان والأستاذ أحمد غزير الذي أكن له كل الاحترام والتقدير".

ولم تخف ريم أنها أرادت احتراف التمثيل في مصر، لكنها لم تتمكن من صقل موهبتها بسبب ضيق الوقت، والموازنة بين التمثيل والدراسة في المعهد. وأبدت المتحدثة إعجابها بصوت الفنانة المغربية أسماء لمنور، واصفة إياها بالفنانة الجميلة والراقية :"أتمنى أن يجمعني ديو معها".

وبخصوص رأيها في الأغنية المغربية الشبابية، قالت ريم، أن الأغنية المغربية الشبابية تألقت على المستوى العربي بتصدرها قائمة الاستماع على التطبيقات الموسيقية والمواقع المرئية، كذلك في العالم العربي، والخليج خاصة.

وأضافت :"وإن دل هذا على شيء فإنما يدل على نجاح الأغنية الشبابية، التي لا أنكر أن لها سلبيات أيضا، ولكن ايجابياتها أكثر، يكفي أن لهجتنا المغربية وصلت لكل العالم العربي ومعظم الفنانين العرب غنو بلهجتنا ولا زالو يصدرون أغاني بلهجتنا، وهذا مفخرة للمغرب ولجميع المغاربة". جدير بالذكر أن الأغنية الأخيرة للفنانة ريم بعنوان "سلامة يا ربي" حققت نسبة مشاهدة عالية على موقع اليوتوب.

إقرأ أيضا

Assdae.com

Assdae.com - 2018