Recherche

الفيسبوك سبب سرقة منزل ليلى الحديوي الذي شبهته بالاغتصاب

2017/02/28 - 21:30 - فن و ثقافة

صرحت عارضة الأزياء ليلى الحديوي، في اتصال هاتفي مع المشط الإذاعي،محمد بوصفيحة المعروف ب"مومو" على اذاعة هيت راديو، أن اللصوص استغلوا تواجدها بمدينة مراكش للدخول عنوة إلى الشقة وسرقة أغلى ما فيها، مبرزة أنها اعتادت على مشاركة تفاصيل حياتها وأماكن تواجدها على مواقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" و"انستغرام"، ما سهل على من وصفتهم بالعصابة المنظمة، مهمة سرقة شقتها.

وبدت الحديوي في غاية الحزن وهي تتحدث عن سرقة مجوهرات تعود لجدتها المتوفاة ولوالدتها، إلى جانب جوازات سفرها وسفر ابنتها وأجهزة الكترونية ومواد للتجميل.

وكشفت مقدمة برنامج "صباحيات دوزيم"، أنه قبل وقوع السرقة بحوالي أسبوع، جاء أشخاص غرباء يسألون عن عنوانها مدعين أنها هي من أرسلهم لأخذ قياسات "الصالون" نافية أن تكون هي من أرسلهم .

واستغربت ليلى الحديوي، من جرأة هؤلاء اللصوص لاقتحام شقة في عمارة مأهولة بالسكان، وكيف تمكنوا من سرقة خزنة حديدية بأكملها بما فيها من ممتلكات باهضة الثمن.

وأبدت الحديوي، أسفها الشديد إزاء ما وقع لها مشبهة الحادث بالاغتصاب، متسائلة عن سبب تشفي عدد من المعلقين فيما حدث لها. قبل أن تختم أن القضية الآن بين يدي رجال الشرطة.

يشار إلى أن، ليلى الحديوي تفاجأت لدى عودتها من مدينة مراكش يوم الأحد الماضي، باقتحام باب شقتها من طرف مجهولين وسرقة أغلى محتوياتها.

عن القناة الثانية

Assdae.com

Assdae.com - 2018