Recherche

وفاة سيدة مغربية نتيجة التدافع بمعبر باب سبتة المحتلة

2017/03/29 - 14:00 - مجتمع

توفيت سيدة مغربية تبلغ من العمر 22 عاما، يوم الاحد الماضي، بالمستشفى الجهوي سانية الرمل، بتطوان، على إثر الإصابات الخطيرة التي تعرضت لها خلال تدافع ممتهني التهريب المعيشي بمعبر باب سبتة المحتلة، يوم الخميس الماضي.

وأكد محمد بنعيسى، رئيس مرصد الشمال لحقوق الإنسان، في تصريحات لموقع CNN بالعربية أن السيدة متزوجة، وأم لطفل، تدعى سعاد، تعثرت أثناء حملها بضاعتها بمعبر تاراخال في سبتة المحتلة، يوم الخميس الماضي، فدهستها الأقدام، ممّا أدى إلى تعرضها إلى إصابات خطيرة، نُقلت على إثرها إلى مستشفى الحسن الثاني بمدينة الفنيدق.

وأضاف محمد بنعيسى، أن « سعاد بقيت في المستشفى لثلاثة أيام، إلّا أن حالتها لم تتحسن، ممّا جعل الطاقم الطبي يتخذ قرار نقلها إلى المستشفى الجهوي سانية الرمل بمدينة تطوان يوم الأحد 26 مارس، وهناك أسلمت الروح مباشرة بعد وصولها».

آخر الأخبار
أهم الأخبار

Assdae.com

Assdae.com - 2018