فعاليات ريفية تسعى لتغيير النشيد الوطني وإسم المغرب

19 نيسان (أبريل) 2011 - 20h47





ووقعت هذه العريضة الرقمية عدد من الجمعيات الريفية، أغلبها ناشطة بهولندا وإسبانيا، وأيضا عدد من الشخصيات المدنية المنحدرة من الريف المغربي، ومن بينها العائد مؤخرا إلى المغرب
محمد البطيوي.

ويطالب الموقعون من خلال هذه العريضة بمساندة حركة 20 فبراير، وتغيير النشيد الوطني المغربي، الممنوح حسب رأيهم، و أيضا إرجاع اسم مراكش بدل المغرب، بالإضافة إلى ترسيم الأمازيغية في الدستور، ورفع العسكرة عن الريف، و الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي.