مراكش تودع الضحايا الفرنسيين لتفجير أركانة

3 أيار (مايو) 2011 - 13h18





حضر حفل التوديع السفير الفرنسي بالمغرب برونو جوبير، ووالي المدينة الحمراء محمد مهيدية، الذي لم يستطع إخفاء دموعه من شدة هول الكارثة التي حلت بمقهى أركانة.

وأقلعت الطائرة التي تحمل توابيت الهالكين الفرنسيين على الساعة 11 صباحاً من مطار مراكش، في اتجاه مطار أورلي حيث سيكون في استقبالهم الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، الذي سيقوم بدوره بحفل لتكريم الضحايا في قاعة الشرف بالمطار، كما سيستقبل عائلات قتلى أركانة المكلومين لمواساتهم وتقديم الدعم لهم، قبل أن يلقي خطاباً حول مكافحة الرهاب و الذي سيتحدث فيه أيضاً عن وفاة زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

و بالإضافة للقتلى الفرنسيين الثمانية يوجد ثلاثة مغاربة و بريطاني و كندي و هولاندي و برتغالي و سويسري من بين ضحايا تفجير أركانة، وأيضاً ستة فرنسيين آخرين من بين 26 المصابين في هذا الحادث الأليم.