فيفاندي تنفي إعفاء عبد السلام أحيزون من إدارة إتصالات المغرب

29 حزيران (يونيو) 2011 - 23h40





عبد السلام أحيزون الذي يتقاضى تعويضات سنوية تقدر بالملايير، ساهم بشكل كبير في تطوير الشركة لجعلها من أكبر الفاعلين في قطاع الاتصالات على مستوى القارة الإفريقية، ولتحقيق نتائج سنوية مرتفعة.

إتصالات المغرب تعتبر الفرع الأكثر تطوراً و مردودية لمجموعة فيفاندي الفرنسية، متقدما على القطب الإعلامي “كنال بلوس” و شبكة الاتصالات الفرنسية “ إس إف إير”، وتمتلك فيفاندي 53% من أسهم اتصالات المغرب.