عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة المغربية يقترض من الخارج لصرف أجور الموظفين

14 نيسان (أبريل) 2014 - 10h17





وأبرز بنكيران أن ذلك لا يعني تراجعا عن التزاماته، لأن عملية الإصلاح تتم بشكل تدريجي، معتبرا أن الحكومة ما تزال ملتزمة بالبعد الاجتماعي وتحقيق العدالة الاجتماعية.

كما أقر بنكيران بالبدايات الصعبة للحكومة، إذ اضطرت في نسختها الأولى للاقتراض من الخارج من أجل دفع رواتب الموظفين، وأن الوضع تحسن فيما بعد، إذ اصبح رصيد الخزينة اليوم في حدود 20 مليار درهم في الوقت الذي كان المبلغ لا يتجاوز مليارا واحدا

عن جريدة الصباح المغربية