بروفيسور أردني يسجل براءة اختراع لجهاز يعالج الخلايا السرطانية دون تدخل جراحي

17 آب (أغسطس) 2015 - 13h00





تكمن فكرة الاختراع الجديد بالعلاج بالأشعة فوق الصوتية في جانبين مختلفين عن العلاج بالأشعة المتعارف عليه يتمثل أولهما بالسرعة والدقة والتعامل مع الخلايا المستهدفة مهما تناهى صغر حجمها حتى وإن كانت متحركة وغير ثابته ودون التأثير على الخلايا السليمة.

وتعطي هذه التقنية مزيدا من الأمل لعلاج أنواع من السرطانات خصوصا سرطان الكبد وعلاج الشرايين والأوردة باعتبارها خيارا فعالا في التعامل مع مثل هذه الحالات، وتقلل الوقت والجهد والكلفة والألم نظرا لسرعتها ودقتها ومعرفة الاستجابة الفورية للجسم لتقبل العلاج بها.