المغرب في المرتبة 35 كأحسن بلد في العالم والجزائر تتذيل التصنيف

25 كانون الثاني (يناير) 2016 - 23h44





واعتبرت (يو إس نيوز آند وورلد ريبورت) أنها ارتكزت في تقييمها على "طريقة التصورات العالمية التي تحدد كل بلد وفق سلسلة من الانطباعات والخصائص الكيفية، والتي تتمثل في إمكانية بث دينامية في التجارة، والسفر والاستثمارات والتأثير على الاقتصادات الوطنية".

وخلال تقديمها المغرب على موقعها الالكتروني، أشارت (يو إس نيوز) إلى أن المملكة تتوفر على اقتصاد سوق يتميز بالانفتاح والتنوع، مبرزة أن القطاعات الرئيسية من قبيل الزراعة والطيران والفوسفاط والنسيج تشكل مصدر قوة الاقتصاد المغربي.

كما لاحظت، ضمن بطاقتها التقنية حول المغرب، أن قطاعات السياحة والاتصالات لم تفتأ عن كسب المزيد من الأهمية ضمن خارطة الاقتصاد.

كما سلطت (يو إس نيوز آند وورلد ريبورت) الضوء على المطبخ المغربي المتميز بتنوعه ومكوناته ونكهته الفريدة، لافتة إلى أن هذا الغنى مكنه من الحصول على اعتراف عالمي.

وأضافت أن المغرب معروف بطبيعته الخلابة، ويتوفر على معالم ومدن ذات حمولة تاريخية عريقة، من قبيل مدينة فاس والعاصمة الاقتصادية للبلد، الدار البيضاء، التي تجمع في مزيج فريد بين المعمار المغربي البديع وفن العمارة العصري.

ويذكر أن مؤشر بلومبيرغ للابتكار 2016 صنف المغرب من بين الاقتصادات الخمسين الأكثر ابتكارا في العالم، والثاني على الصعيد الإفريقي.

ويحتل المغرب المرتبة 48 من بين 84 بلدا بمجموع 48.85 نقطة حسب تقرير المجموعة المالية الأمريكية بلومبيرغ.

وقام التقرير بدراسة أزيد من 200 اقتصاد، قبل أن يقتصر على لائحة من 84 بلدا، التي احترمت المعايير الدقيقة للتقييم.

و م ع