20 فبراير بين مؤيد و معارض

20 شباط (فبراير) 2011 - 02h03





و أكد دعاة و منظمي هذه المسيرة على أنها ستكون سلمية، معبرة عن مطالبهم المتمثلة في المزيد من الديمقراطية و العدالة الاجتماعية و العيش الكريم.

فيما يقف معارضو هذه المسيرة على الكثير من الأشياء بينها أن المغرب قطع أشواطا مهمة على درب الإصلاح والتغيير، و بمساهمة جميع القوى الحية بقيادة المؤسسة الملكية.

هذا و قد توالت في اليومين الأخيرين البيانات من الهيئات السياسية و الجمعوية و النقابية بين منظم و مؤيد ومعارض ومندد، فيما يكتنف الغموض سقف المطالب و القوى و النوايا الحقيقية وراء هذه المسيرة.