الشرطي قاتل يونس السليماني : رشقت المغربي بالرصاص قبل ان يقوم بتفجيرنا بقنبلة

2 أيار (مايو) 2016 - 17h00





ووفق ما أوردته صحيفة "El País" الإسبانية، فإن أول تعليق للشرطي أنخيل لويس، حينما سئل من طرف أحد زملائه عن السبب الذي دفعه لإطلاق النار وقتل الشاب المغربي، كان: "رشقت El moro، (أي المغربي بالمعنى القدحي عند الإسبان)، بالرصاص قبل أن يقوم هو بتفجيرنا بقنبلة"، معترفا بأنه "هو من أجبر سيارة الهالك على الانحراف عن مسارها والاصطدام بها في ما بعد، قبل أن يدخلا في شجار"

ليتوجه الشاب المغربي بعد ذلك لتفقد حالة سيارته، فيما استغل هو الفرصة لإخراج سلاحه الوظيفي وإفراغه عبر إطلاق 12 رصاصة على مختلف أطراف جسد الضحية، قبل أن يقترب من الهالك، الذي كان مستلقيا على بطنه وهو ملطخ بالدماء، ورفع رأسه قليلا، وحين اكتشف أنه لم يفارق الحياة رماه برصاصة أخرى على مستوى الرأس، وظل ينتظر وصول الأمن، حسب ذات الصحيفة.

على مصادر من داخل مركز فرقة الحرس المدني، فإن "التحقيقات القضائية الأولية أثبت تعاطيه لمخدر الحشيش، كما أنه من غير المستبعد أن يكون يعاني من اضطرابات نفسية ناتجة عن مشاكل عائلية يعيشها مؤخرا، لاسيما وأنه طلّق زوجته"، كما أنه صرح في البداية أن "إطلاق النار كان من باب الدفاع عن النفس مخافة أن يلحقه ضرر من طرف المهاجر المغربي

عن موقع اندلس بريس