تداعيات قضية لورا بريول ومعجبتي سعد لمجرد اللتين انهالتا عليها بالضرب داخل ملهى ليلي

6 كانون الثاني (يناير) 2017 - 11h45





وكان المدير المكلف بتسيير ملهى « ليدو »، تدخل واستطاع إقناع بريول بالصلح نظرا لمعرفته الجيدة بالمغربية والتونسية واللتين تعتبران زبونتين دائمتين بالملهى المذكور.

كانت الفتاة الفرنسية لورا بريول التي تتهم الفنان المغربي بمحاولة اغتصابها، تعرضت للضرب من قبل مغربية و تونسية بملهى ليلي بباريسعندما تفاجئتا برؤية لورا بريول التي تتظاهر بأنها تعاني من مشاكل نفسية، وهي ترقص وتستمتع بوقتها، بينما سعد لمجرد يقبع بسببها في السجن.