سعد لمجرد يصرخ في وجه لورا بريول ويكذبها أمام القاضي

14 آذار (مارس) 2017 - 11h00





وقام سعد لمجرد بتكذيب الفتاة الفرنسية أمام المحكمة نافيا كل الادعاءات التي وجهت ضده، ومؤكدا انها رافقته إلى فندق "ماريوت" بمحض إرادتها وانه لم يمارس أية علاقة جنسية معها ولم يعتدي عليها بالضرب كما ادعت سابقا، ولو كان الامر كذلك لما حظيت بشهادة طبية تثبت العجز لمدة يومين فقط.

غير ان الفتاة أصرت على أقوالها مؤكدة انها صعدت إلى الغرفة بإرادتها وكانت مستعدة لتقيم علاقة معه، غير انها لاحظت انه في حالة غير طبيعية وبدأ في استخدام العنف وانهال عليها بالضرب واغتصبها، ما جعل لمجرد يستشيط غضبا أثناء روايتها لما حدث ليلتها فبدأ بالصراخ وبتكذيبها مؤكدا للقاضي، أنه لم يحدث أي شيء بينهما سوى القبل فقط وأن الامر لم يتعدى ذلك.