من من بين هؤلاء الثلاثة سيعوض بنكيران على رأس الحكومة؟

16 آذار (مارس) 2017 - 17h39





ولم يتم بعد تحديد الشخصية الجديدة من حزب العدالة والتنمية، التي ستعوض بنكيران، لكن من الممكن ان يتم اختيار واحد من الشخصيات التالية في الساعات القليلة القادمة لتوكل إليه مهمة تشكيل الحكومة المغربية.

مصطفى الرميد : وزير العدل السابق، يمكن ان يكون الوزير الاول، حيث يعتبر حصيلته في الوزارة التي كان يتكلف برئاستها إجابية، غير أن موقفه من بعض القضايا الاجتماعية يمكن ان تلعب لغير صالحه.

سعد الدين العثماني : وزير الخارجية والتعاون السابق الذي تم استبداله بصلاح الدين مزوار، يعتبر محاورا جيدا ومكانته داخل حزب المصباح تتيح له الفرصة لشغل منصب الوزير الاول.

عزيز الرباح : يميل وزير التجهيز والنقل في الحكومة المنتهية ولايتها ليصبح رئيسا للحكومة، ويعتبر الرباح من التيار المعارض داخل حزب المصباح، حيث تم توبيخه في عدة مناسبات لعدم احترامه الخط الذي رسمه الحزب، كما أن علاقته بعبد الإله بنكيران صعبة للغاية.

وفي الساعات القادمة سنعرف بالتأكيد من من بين هؤلاء الثلاثة الذي سيعوض عبد الإله بنكيران على رأس الحكومة المغربية؟