خبر سار لمحبي سعد لمجرد وهذا موعد إطلاق سراحه

31 آذار (مارس) 2017 - 11h00





وكانت الجمعية الفرنسية المغربية لحقوق الإنسان، قد راسلت العدالة والبرلمان الفرنسيين معتمدة على المقارنة بين قضية سعد لمجرد التي لا يوجد دليل على اغتصابها للفتاة الفرنسية لورا بريول، وقضية فتاة قاصر تعرضت للاغتصاب على يد 7 أشخاص وتمت الإفراج عنهم مؤقتا.

ووفقا لمصادر، فمن المحتمل ان تكون جلسة 11 من أبريل القادم، حاسمة بشأن الإفراج عن سعد لمجرد.