هل سيعفو الملك عن نشطاء الريف؟

3 تموز (يوليو) 2017 - 10h30





وكتب الحنودي في تدوينة ثانية على حسابه بالفيسبوك مساء يوم الأحد، يؤكد: "نعم صحيح كانت هناك اتصالات من الرباط حول احتجاجات ومطالب السكان، وأكدوا على قرب الانفراج ودعوني الى الدفع في اتجاه التهدئة. حاولت نقل الامر بكل أمانة. وأتعجب لما وصله البعض من خبث وتبخيس".
يذكر أن مكي الحنودي أنه كان قد هدد بتقديم استقالة لعامل الاقليم بمعيّة أربعة رؤساء جماعات أخرين ونشره تدوينة غاضبة قال فيها: "على مرأى أعيننا – نحن ممثلو السكان – يرتكب المخزن الجبان جرائم فظيعة ضد أهلنا بالريف رغم سلميتنا التي شهد لها العالم، ورغم بساطة وعدالة مطالبنا التي أقر بها ملك البلاد…".

عن موقع الاول