لالة الكسالة تخرج عن صمتها بسبب جاستين بيبر

9 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017 - 16h00





رغم أن القصة من وحي الخيال إلا أنها لقيت تفاعلا كبيرا من طرف متابعي الصفحة التي تخطت حاجز النصف مليون متابع و نالت "الكسالة" الثناء إذ أجمع المعلقون على موهبتها في التأليف إلى جانب السخرية، كما حرصت من خلال سردها للرواية على إبراز معاناة المرأة المغربية المكافحة التي تضحي في سبيل راحة أسرتها رغم أنها مستضعفة من طرف الأب و الأخ و الزوج و نظرة المجتمع الدونية إلى جانب قضية الأم البديلة التي لم يهدأ الحديث عنها في العالم بأبعادها الدينية و الأخلاقية.

من جهة أخرى تعتبر صفحة "لالة الكسالة" من أقوى الحسابات الفنية المغربية تتقمص دور إمرأة أمية تعمل في الحمام المغربي، تقضي وقتها في متابعة أخبار و فضائح المشاهير عرفت بأراءها المثيرة للجدل في الفن و قضايا المجتمع إذ لم تكتفي بجذب إنتباه جماهير الفنانين بل حتى الفنانين أنفسهم.