إختطاف سائحة إسبانية بالعرائش

4 كانون الأول (ديسمبر) 2017 - 16h40





وحسب مصدر قريب من التحقيق، فإن السيدة كانت على متن سيارتها وإلى جانب زوجها عائدين من سفر إلى مدينة تطوان، قبل أن تتعقبهما سيارة، حيث تم إجبارهما على التوقف من قبل مجهولين الذين احتفظوا بالسيدة الإسبانية وطردوا زوجها خارج السيارة.

وقام الزوج بتبليغ الدرك الملكي الذين هبوا مستعينين بطائرة هيلوكبتر لإيجاد السائحة وتحريرها، قبل أن يتم العثور عليها بعد ساعات قليلة من اختطافها مصابة على مستوى اليد، بينما لاذ مختطفوها بالفرار.

وعلى إثر ذلك، قام السفير الإسباني بالمغرب، بربط الاتصال بالضحية من أجل تقديم الدعم لها.