الأمن الإسباني يطلق النار على مواطن مغربي بسبتة المحتلة

23 كانون الأول (ديسمبر) 2017 - 12h40





وحسب جريدة "إلفاردو دي سوتا"، فقد أصيب المواطن المغربي البالغ من العمر 41 عاما، بطلقات رصاص من قبل عناصر من الحرس المدني، على مستوى الذراع، بعد تجاوزه حاجزا أمنيا بسيارته على مستوى الحدود.

وأضافت الجريدة أن المواطن المغربي، الذي يشتبه في امتهانه للتهريب، قام بتجاهل أوامر الشرطة بالوقوف عند الحاجز الأمني، وقاد سيارته بسرعة، معرضا للدهس كل ما في طريقه، قبل ان تضطر الشرطة لإطلاق النار على السيارة، لتخترق بعض الرصاصات السيارة وتصيبه على مستوى الذراع، بعد أن دخل السائق بسيارته إلى سبتة المحتلة قادما من المغرب.

وتم نقل المواطن المغربي إلى المستشفى من أجل تلقي العلاج، بينما تم حجز السيارة من أجل تفتيشها فيما تم فتح تحقيق في القضية للوقوف على ملابسات الحادث، ومراجعة تسجيلات كاميرات المراقبة المثبتة على الحدود.