توقيف مغربية بإيطاليا سافرت إلى سوريا برفقة أبنائها الثلاثة

25 كانون الأول (ديسمبر) 2017 - 17h00





وكانت السيدة البالغة من العمر 35 عاما، قد سافرت شهر مارس الماضي إلى سوريا بدون علم زوجها، قبل أن تقوم بربط الاتصال به لتعلمه بعودتها إلى أوروبا.

وقد تم طردها يوم أمس الاحد، من تركيا قبل أن يتم اعتقالها فور نزولها من الطائرة بمطار مالبينسا بميلانو، من قبل شرطة مكافحة الإرهاب، وفقا لما نشرته وكالة أجي الإيطالية.

وبموجب مذكرة توقيف دولية صادرة عن العدالة الفرنسية، ينبغي تسليم السيدة المعتقلة إلى فرنسا حيث تقيم، في انتظار ذلك تم تسليم الأبناء الثلاثة إلى والدهم.