جماعة العدل و الإحسان تنفي ضلوعها في أحداث خريبكة

16 آذار (مارس) 2011 - 21h16





و جاء في أن السلطات الأمنية " فضلت تعليق فشلها الذريع على مشجب العدل والإحسان ... ".

و أضاف البيان أن الجماعة “ليس لها أي صلة بالمعتصمين ومسارهم النضالي الذي اختاروه بمحض إرادتهم، كما لا نمل نكرر أننا ندعو دائما إلى نبذ العنف ونستهجن كل النزعات الرامية إلى زج البلاد في أتونه".

يذكر أن السلطات الأمنية بمدينة خريبكة وجهت أصابع الاتهام لعناصر من جماعة العدل و الإحسان بالضلوع وراء الأحداث التخريبية التي عرفتها المدينة أمس الثلاثاء، بعد أن قامت قوى الأمن بتفريق إعتصام لأبناء متقاعدي المكتب الشريف للفوسفاط الذين كانوا يطالبون بتشغيلهم، وانتشار شائعات في المدينة عن موت أحد المتظاهرين.